قصص ناجحة
الاسم
المهارة

سليمان مراد أحمد

تصميم مواقع الإنترنت
أنا من مواليد العام 1995 حاصل على درجة البكالوريوس2017 من بوليتكنك ابوظبي التابع لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، أستعد حاليا لأداء الخدمة الوطنية تنافست خلال مسابقة المهارات العالمية أبوظبي 2017 في مجال تصميم المواقع الإلكترونية حيث تنافست مع الموهوبين من 35 دولة ولقد كانت تجربة استثنائية وثرية إكتسبت خلالها الكثير من الخبرات، والحمد لله نجح"ابوظبي التقني" في جعل فريق مهارات الإمارات يعمل خلال المسابقة بروح الفريق الواحد وشعرنا جميعاً بهويتنا الوطنية ومدى حبنا للدولة والقيادة الرشيدة، واطمح في أن أكون خبيراً في مجال تصميم المواع الإلكترونية لتدريب وتأهيل الشباب في هذا المجال الهام، كما أقوم حاليا باعمل مع شقيقي لابتكار وتطوير لعبة الكترونية جديدة تتناول تراث الإمارات، وليتعرف العالم على الأصالة والتاريخ لشعب دولة الإمارات العربية المتحدة.

روضة ابراهيم بن بحر

التوصيلات الكهربائية
مشاركتي في مسابقة المهارات العالمية أبوظبي ، كانت من أجمل التجارب التي مررت بها ، صقلت مهاراتي و شخصيتي، علمتني الكثير و أضافت الكثير لمعلوماتي ،و كانت هذه المسابقة هي الدافع الأساسي لمخططاتي المستقبلية في مجال التكييف والتبريد ، تبادل الثقافات و الخبرات بين الدول كان الجانب الأكثر أهمية حيث تعرفت على خبراء و مختصين في هذا المجال من ٢٢ دولة حول العالم ، علمتني إدارة الوقت و الإتقان في العمل والتي تعد من أساسيات التقييم في المسابقة ، علمتني مهارات حياتية أساسية لرحلة الحياة منها : الصبر و الإصرار، التحدي ، و عدم الإستسلام . تجربتي كانت مميزة وفريدة جداً ، و أسعى جاهدةً لإيصالها لأكبر عدد من الشباب الإماراتي الذي اعتاد على التميز ، كونها التجربة الأولى لدولة الإمارات في مجال التبريد و التكييف ، و الأولى في تاريخ المسابقة كأول أنثى تتسابق في هذا المجال حاولت جاهدة بأن أثبت للعالم أن المرأة الإماراتية قادرة بأن تشارك الرجل في كافة المجالات و أن تثبت كفائتها فيها ، مبينة أنه لا مكان للمستحيل و أن هذه مجرد فكرة لم يكسرها أحد من قبل تحتاج فقط لجرأة و إصرار و لا شيء أجمل من تمثيل الدولة في المحافل العالمية كهذة المسابقة والتي تعد أكبر مسابقة للمهارات في العالم ، رسخت شعور الإنتماء للوطن و السعي لرفعته . مختصر التجربة في بدايتها تعب و إرهاق، تحتاج إلى الصبر و العزيمة خلال فترة التدريب الطويلة ، لتكتمل بالإنجاز والفخر.

كفاح علي المنذري

الرعاية الصحية والاجتماعية
من مواليد العام 1995، خريجة قسم التمريض من كلية فاطمة للعلوم الصحية التابعة لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب المهني والتقني، وهي الكلية ذات المرافق والإمكانيات العالية والكاملة التي تدربت فيها استعدادا للمشاركة في المسابقة العالمية للمهارات أبوظبي 2017 في مجال الرعاية الصحية والاجتماعية وذلك بإشراف الخبيرة الإماراتية أسماء المسماري والتي تعمل بصفة ممرض مسؤول في قسم التمريض في مدينة الشيخ خليفة الطبية، وقد تنافست بقوة مع متنافسين من 15 دولة، حيث قدمت مستوى عال في تقييم الحالة الصحية للمريض، وتحديد احتياجاته، ومن ثم وضع خطة الرعاية الصحية المطلوبة وفقا للبيانات الطبية المتوفرة، وأطمح في أن أكون نموذجا عالميا في مجال التمريض وأن أكون قدوة لشباب الإمارات في توطين هذه المهنة الإنسانية الحيوية الهامة.

نوف سالم الكعبي

حلول برمجيات تقنية معلومات الشركات
طالبة في السنة الثالثة في هندسة الكمبيوتر في جامعة خليفة، من مواليد عام 1996، تشرفت وسعدك كثيراً بتمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة في مسابقة المهارات العالمية أبوظبي 2017 ضمن مهارة حلول برمجيات تقنية المعلومات للشركات، وكنت حريصة على التدريب بمعدل 8-9 ساعات يوميا، ولقد تنافست خلال المسابقة مع متسابقين من نحو 25 دولة على إنشاء قاعدة بيانات متكاملة خاصة بشركة معينة وتحميلها على عدة منصات رقمية بالإضافة لتوفير إمكانية استخدام هذه البيانات من خلال تطبيقات الهاتف المتحرك، ولقد منحتني المسابقة فرصة صقل مهارتي، ومنافسة أفضل المبرمجين على مستوى العالم، وإعطاء رسالة للعالم، أن أبناء دولة الامارات العربية المتحدة، قادرون على منافسة موهوبي العالم، وتحقيق مراكز مشرّفة، وأطمح لتأسيس شركة متميزة ومتخصصة في تقديم حلول مبتكرة في مجال استخدام البيانات الخاصة بالشركات.
2021/09/23 01:25:37 ص
جميع الحقوق محفوظة ACTVET © 2019